من أجل غرس ثقافة التضامن والتازر في المجتمع ساكنة بولمان تلغي وجبة العزاء.

عصام عابد كاتب صحفي .

playstore

دعت فعاليات مدنية بالتعاون مع ساكنة دواري تاغيت واجرغني التابعتين لجماعة المرس بإقليم بولمان، المعزين إلى عدم تناول الطعام أثناء العزاء، وإسقاط هذه العادة من مراسيم العزاء، رجالا ونساء.
جاء ذلك في محضر اجتماع يشير إلى أن ثلة من ممثلي ساكنة المرس المركز ودواري تاغيت وإجرغني وأعيانها وفعالياتها، “إلتأمت في اجتماع مفتوح يوم الأحد 20 غشت 2023 بمركز المرس، لتدارس مسألة مراسيم تقديم العزاء، وعادات الناس في ذلك”.
وأفضى الإجتماع إلى إلزام المعزين بـ”عدم تناول الطعام أثناء العزاء، وإسقاط هذه العادة من مراسيم العزاء، رجالا ونساء، تجسيداً لإحترام حقوق المتوفى وأهله”.
كما أوجب تقديم العزاء عند الدفن دون العودة إلى منزل المتوفى، إلا للضرورة القصوى، مع الأخذ بالاعتبار النقطة قبله (عدم تناول الطعام أثناء العزاء)، كما أوجب التقيد بتقديم واجب العزاء ببيت الميت دون بيوت أهله وأقاربه.
وأضاف محضر الإجتماع، أن الليلة الثالثة من الوفاة تخصص لأهل المتوفى وعائلته دون استدعاء عامة الناس.
ودعت ساكنة المرس في اجتماعها إلى احترام بنود هذا الاتفاق بوصفه معبرا عن إرادة الساكنة في هذه المسألة، مع التذكير بما قد يترتب على مخالفتها من مقاطعة اجتماعية من قبل الساكنة.
وأوضح المحضر، أن “هذا الاجتماع جاء من أجل الإسهام في تجديد ثقافة ساكنة بولمان وترشيد تقاليدها، بما يجعل منها دعامة للرقي بالمجتمع، وتعزيز أواصرالترابط والتلاحم بين أفراد الإقليم وفئاته عند السراء والضراء، وعلى هدي من كتاب الله المبين وسنة رسوله الأمين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

playstore
زر الذهاب إلى الأعلى